الموضوع: المشتقات
عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 12-09-2014, 08:21 PM
saja saja غير متواجد حالياً
عضو ماسي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
الدولة: الاردن
المشاركات: 734
افتراضي

أسماء مشتقة من الأفعال الثلاثية المتصرفة غالباً ؛ للدلالة على المُبالغة في الصفة ، وبيان الزيادة فيها .


صيغ المبالغة القياسية



مِفْعَال

فَعَّال
فَعُول فَعِيل فَعِل
مِعْوان عَلاَّم

أَكُول
سَمِيع

فَطِن
مِقدام نمّّام حَسود

خَبير
جَشِع

مِعطاء
توَّاب شَكور نَذير يَقِظ
مِهذار غفّّار رَءوف عَليم فَرِح



õعبارة تجمع أوزان صيغ المبالغة القياسية هي :



" هو مِقوال كـذَّاب ، وأنت حَذِر والله غََـفور رََحـيم "



سؤال الامتحان : استخرج صيغة مبالغة .

* للإجابة على هذا السؤال يجب أن تتذكر أن صيغ المبالغة خمسة أوزان

وهي :
مِــفــعــال فــَـعّـَال فَـَـعُـول فَـَـعـيـل فَـَعِـل
مِـ ــ ــ ا ــ ــَ ــَّ ا ــ ــَ ــ و ــ ــَ ــ ي ــ ــَ ــِ ــ


% تذكَّر :
أن أي صيغة مبالغة تأتى بها لابد أن تطابق أحد الأوزان الخمسة السابقة ، و أن تدل على الكثرة و التكرار .





õإعمال صيغ المبالغة

تعمل صيغ المبالغة عمل اسم الفاعل بشروطه المعروفة ، إنْ كانت صيغة المبالغة من الفعل اللازم رفعت الفاعل ، وإنْ كانت من المُتعدِّى رفعت الفاعل ونصبت المفعول به أو المفعولين .



õ صور استعمال صيغ المبالغة العاملة :


&تأتي صيغ المبالغة مقترنة بــ[أل] ، أو نكرة منونة .



&الصورة الأولى : صيغة المبالغة المقترنة بـ ( أل ) ، وتعمل بلا شروط :

مثل : القتَّال الأبرياء شارون .

الأبرياءَ : مفعول به منصوب لصيغة المبالغة [القتَّالُ]

شارون : فاعل لاسم الفاعل (القتال) ، سدَّ مسد الخبر



&الصورة الثانية : صيغ المبالغة المنونة :

&المسبوقة بمبتدأ

مثل : إن الله سميعٌ × الدعاء .

الدعاء : مفعول به منصوب لصيغة المبالغة [سميع]



&المسبوقة بنفي

مثل : ما معطاءٌ ماله الفقراء إلا الكريم .

معطاء : مبتدأ مرفوع

ماله : مفعول به أول منصوب لصيغة المبالغة [معطاء]

الفقراء : مفعول به ثانٍ منصوب لصيغة المبالغة [معطاء]

الكريمُ : فاعل مرفوع لصيغة المبالغة [معطاء] سد مسد الخبر



&المسبوقة باستفهام

مثل : أرحيمٌ أبوك أطفاله

أبوك : فاعل مرفوع بالواو لصيغة المبالغة [رحيمٌ] سد مسد الخبر

أطفالَه : مفعول به منصوب لصيغة المبالغة [رحيمٌ]



&المسبوقة بموصوف

مثل : أتي طفل يقظٌ عقله .

عقله : فاعل مرفوع لصيغة المبالغة [يقظٌ]



&المسبوقة بنداء

مثل : شارون يا سفَّاكاً × الدماء انتظر الجزاء .

الدماء : مفعول به منصوب لصيغة المبالغة [سفَّاك]

تدريبات:


(أ) - عين صيغ المبالغة فيما يأتي واذكر معمول كل منها إنْ وُجد :

1 - الله علامُ الغيب .

2 - الله غفورٌ ذنب التائب .

3 - البار وصولٌ أقاربه .

4 - أخي مقوالٌ الصدق .

5 - الحسود لا يسود .

6 - القوال الحق شجاع .

7 - محمد حميدٌ الفعال .

8 - المؤمن حمّـالٌ المكروه .

9 - جاء الحميد سلوكه .

10 - قال الشاعر:
ضحوك السن إن نطقوا بخير**** وعند الشر مطراق عبوس
11 - وقال آخر:
وللوفر متلاف وللحمد جامع **** وللشر تراك وللخير فاعل

(ب) - ضع صيغ المبالغة الآتية في المكان المناسب لها من الأمثلة :
" مقدام - جحود - خوانون - الرسامين - قديرة "
1 - الكافر -------- لنعم الله .

2 - أعجبت بعمل----- .

3 - الطبيبة--------- في عملها .

4 - اليهود --------- لعهودهم .
5 - القائد --------- في المعركة .

(جـ) - حول اسم الفاعل إلى صيغة مبالغة فيما يأتي :
( طامع ، حاكم ، سابح ، شاكر ، شارد ، صائم ، سابق ) .

(د) - استخرج ما في الجمل الآتية من أسماء الفاعل ثم حولها إلى صيغ مبالغة مناسبة :

1 - المغامر سائر في أرضِ الله.

2 - الطالب سائلٌ عما يجهل.

3 - المؤمن صارعٌ أعداءه.

4 - المسلم الحق تاركٌ لَغْو الحديث.



(هـ) - عين صيغ المبالغة في الجمل الآتية ، ثم زن كل صيغة :
1 - المؤمن صبُور ، لا حَسّاد ولا مُختال.
2 - قال تعالى: {ولا تطع كل حلاف مَهِين همَّاز مشَّاء بنميم مناع للخير مُعتدٍ أثيم} (سورة القلم 11 - 13)
3 - الطالب فهم دروسه.
4 - الكريم منحار ماشيته لضيوفه.

(و) - ضع في كل مكان خال مما يأتي مفعولاً به لاسم الفاعل أو صيغة المبالغة، أو مفعولين إن اقتضى الأمر ذلك :

1 - ما مهمل أخوك ..................
2 - يعجبني رجل معطٍ ..................
3 - المسرف متلاف ..................
4 - هذا الشاهد قوّالٌ ..................
5 - أشكور أنت ..................
6 - أمكرم أبوك ..................
7 - العاقل فاعل ..................
8 - الله تعالى غفَّار ..................

(ز) - حول اسم الفاعل إلى صيغة مبالغة موضحا عملها :

1 - إن الفن جاعل للحياة معنى .

2 - أنت الجاذب قلوبنا بفنك .
رد مع اقتباس